[PR] Gain and Get More Likes and Followers on Instagram.

#mbc_دراما

736 posts

TOP POSTS

MOST RECENT

ألف ألف مبروووك لكل طاقم العمل الجبار #الخاواة على هذا العمل الدرامي المميز والرائع.. هذا هو النجاح الحقيقي .. مع المزيد من التألق 😍👍👌👏👏👏❤🌟🌹
كلام على لسان المطرب والممثل وكاتب السيناريو الفنان #فراس_نجم_الدين_فراس
.
#الجزائر #المغرب #mbc1 #mbc4 #mbc_دراما
#المغرب_العربي #العالم_العربي #الوحدة_المغاربية

يشكل اختيار النص المناسب اللبنة الأولى لأي عمل فني، سواء على صعيد المسرح أو التلفزيون او السينما، وهذا الأمر يمكن ملاحظته بشكل واضح في نص «إقبال يوم اقبلت» الذي اختارته الفنانة هدى حسين من بين نصوص أخرى لتطل من خلاله في شهر رمضان المبارك، وهي بذلك تقدم رسالة مهمة للآخرين في كيفية اختيار الأعمال المناسبة التي يحافظ الفنان من خلالها على تاريخه واسمه، ويسعى إلى تقديم صورة راقية من خلال شخصية درامية يمكنه أن يبدع في أدائها وتشكل له نقلة مهمة.
«إقبال يوم أقبلت» رواية كتبها د. حمد شملان الرومي، وتصدى لإخراجها منير الزعبي، ولعب بطولتها إلى جانب هدى حسين عدد من الفنانين بينهم صلاح الملا، هبة الدري، انتصار الشراح، منى شداد، حسين المهدي، عبدالله الطراروة، أمل عباس.

أسئلة واقعية
الاتكاء على الرواية عنصر مهم في صياغة الدراما، وغالبا ما تكون الأعمال المقتبسة من أعمال روائية أفضل من سواها، إذا ما نجح السيناريو في توظيف أحداثها لمصلحة السياق الدرامي وكان مدركا للأبعاد النفسية للشخصيات، وفي «إقبال يوم اقبلت» كان السيناريست هو مؤلف الرواية، وهذا اعطى العمل الدرامي بعدا اقوى لأن الكاتب عارف بالتفاصيل المهمة لنصه الروائي، وعارف لأبرز ما يمكن أن يتناوله من خلال الصورة، أي من خلال المشهد المرئي، وساعدته خبرته في الكتابة كثيرا خاصة في رسم الشخصيات وأهمها بلا شك شخصية إقبال، الشخصية المحورية التي تحرك الأحداث من كل الاتجاهات.

استرجاع الأحداث
لعل الأمر الأهم، في رأيي، هو الحلقة الأولى التي استخدم فيها الكاتب أسلوب استرجاع الأحداث من الماضي، والتنقل بحذر بين زمنين تفصل بينهما سنوات، وهذا «التكتيك» الكتابي شكل خطوة مهمة في جعل المشاهد متلهفا لما سيحدث، ويطرح العديد من الأسئلة حول الظروف التي عاشتها بطلة العمل، ويبحث عن المزيد من التفاصيل حول طفولتها ودراستها وظروفها المعيشية والبيئة التي عاشت فيها. وهي ظروف ربما لا يعرفها الجيل الحالي لكن الجيل المخضرم عاشها بكل واقعيتها.
كما ساعد هذا التكتيك في إيضاح رؤية المخرج منير الزعبي، وأعتقد ان رؤيته الاخراجية كانت واقعية إلى درجة كبيرة، ومع كل حلقة يزداد تعلق المشاهد بالحكاية وببطلة القصة التي عانت الأمرين في حياتها، ويبحث عن إجابات لأسئلة واقعية حول تلك الظروف التي كانت وراء ما آل إليه حال البطلة، ونجح المؤلف والسيناريست في اللعب على وتيرة المفاجآت في كل حلقة، مما جعل المشاهد منجذبا أكثر لحكاية إقبال، وهي الشخصية التي حظيت بتعاطفه منذ بداية العمل، وبقي متعايشا معها في كل مشهد. ..... تابع 👇🏻

كلاام كبييير 😎👏🏻👏🏻👏🏻 #قصف 🔥😂 @hudahussain @a_hassan_h #اقبال_يوم_اقبلت #هدى_حسين #علي_الحسيني

راضٍ عن «إقبال» جداً جداً.. وفوق الـ 80% من كاست المسلسل كانوا من اختياري
من أسباب تراجع الدراما عدم وجود نقد بحرفية
د.حمد الرومي حاصل على الزمالة البريطانية في الطب البشري ومختص بالصحة النفسية وطبيب العائلة، حصدت روايته «اقبال يوم اقبلت» استحسان الجمهور، فقرر ان يتحدى نفسه ويحولها الى قصة وسيناريو وحوار من خلال النجمة هدى حسين والمخرج منير الزعبي. د.حمد سعيد بنجاح العمل كونه التجربة الأولى له في مجال الدراما التلفزيونية.
«الأنباء» حاورته وقد فتح قلبه واجاب عن كل الأسئلة بصدر رحب، حيث انه قليل الظهور واختار «الأنباء» في أول حوار له بعد عرض المسلسل، وإليكم التفاصيل:
حاوره: بشار جاسم
كلمنا د.حمد عن نص «اقبال» وشلون فكرت تحول الرواية الى مسلسل؟
٭ أنا أساسا روائي، وكتبت النص من سنة 2014، وفي نماذج كثيرة بالمجتمع خلتني اكتب واحول الرواية مثل نجيب محفوظ في ثلاثيته وإحسان عبدالقدوس، وعلى المستوى المحلي رواية ليلى العثمان «وسمية تخرج من البحر» وحصلت على جائزة، أما قصة تحويلي الرواية إلى نص فقد عرضت الفكرة على الاستاذة هدى حسين سنة 2014 وصار بينا نقاش ان «منو اللي راح يكتب السيناريو والحوار»، وأنا أصريت اني أنا اللي اكتب السيناريو والحوار لأن ما حد راح يوصل إحساسي غيري وبالفعل تعلمت وقريت العديد من النصوص.
وين الصعوبة أثناء كتابتك؟
٭ والله المشروع بحد ذاته صعب لكني لقيت نفسي وحبيت السيناريو اكثر من الحوار وكنت مستمتع اكثر وأنا أكتب.
بعد مرور الـ 17 حلقة تقريبا شنو اكثر نقد سمعته عن إقبال؟
٭ ان ليش اقبال البطل الأوحد؟ وليش كل المشاهد تدور حول اقبال؟ وماني عارف ليش الناس أو بعض الناس شايفة هالشي غلط!
في ناس قالت ان العمل كئيب وكله بكاء؟
٭ اللي يقول هالكلام ما تابع العمل من البداية لأن إقبال بدأت صغيرة وفيها طموح وخفة دم، والحلقتين اللي يفترض أنها بمصر كانت مبهجة وحابة الحياة وبعدها انكسرت بعد وفاة أمها وتراكمت عليها المشاكل فطبيعي ان إقبال تعيشك معاها لأن القضية إنسانية بحتة، والسوداوية اللي بالعمل موجودة بالواقع ولا احد يقدر ينكرها، ووايد ناس قالولي ان عملك واقعي ويلامسنا، لأن الواقع مو كله زل احمر ولا كله ورد فهذا أمر طبيعي لأن هذا خط اقبال ومعاناتها، وعلى فكرة اقبال لها العديد من المفردات الكوميدية.
طيب، هل تدخلت في اختيار الفنانين وانت تكتب العمل؟
٭ للأمانة أنا ما توقعت ان الفنانة هدى حسين والمخرج منير الزعبي يقولون لي شنو ترشيحاتك ومنو لهذا الدور كوني كاتب جديد عالساحة، ..... تابع 👇🏻

Most Popular Instagram Hashtags