riwaia.b riwaia.b

3212 posts   242001 followers   347 followings

روايــاتــي *B*  ١٠ من روايـاتي *تمت* 💫 "ماعشقـت من النجـوم الا ثـريا" مااسمح نقـلها واقتباسها

http://ask.fm/bs__221

شروق ملت وهي جالسه لحالها ، قامت ومشت لغرفه جواهر وفتحت الباب عليها شافتها جالسه ع السرير وتطقطق بجوالها
شروق:ادخل؟
ناظرت لها جواهر ورجعت لجوالها بدون ماتتكلم
شروق:مليت لحالي
ماردت جواهر
شروق دخلت وجلست قدامها ع السرير
شروق:جوعانه؟
جواهر حركت راسها بـ. لا
شروق:مااكبتي شي من امس ، اكيد جوعانه
جواهر ناظرت لها
شروق ابتسمت:تمشين اعزمك ع طلعه مرتبه نظلع لمول نشتري اغراض ومنها نتعشى ونرجع
جواهر بهدوء:مع سعد؟ او بسام هالمره؟ ولا وش رايك بوليد؟
شروق:لا هذا ولا هذا ، مع اي سواق نبي نطلع انتي وانتي لحالنا
جواهر ابتسمت:جد؟
شروق حركت راسها بـ اي
جواهر بفرحه:طيب يلا
شروق قامت:يلا قومي اليوم من اوله بنحلله
جواهر قامت وشروق ابتسمت حست بدت تتقرب لها ، ماتبي وحيدتها تبعد عنها حتى لو اغلطت مااغلطت الا من اهمال اقرب قريب لها
،
دخلت عبير ومعها صينيه الشاهي
عبير:جتكمم لمى هلا هلا
ناظرت لها لمى ورجعت ناظرت لثريا
ثريا:هلا عبير
نزلت الصينيه وجلست وتصب لهم
لمى بهمس لثريا:هذي وش جايها؟
ثريا:علمي علمك
لمى بتكللم ع صوت زينب:السلام عليكم
لفو للباب
زينب:عندنا ضيوف هلا هلا حياهم
ابتسمت هاجر وقامت تسلم عليها
ثريا:هاجر هذي زينب وهذي هاجر صديقتي
هاجر:تشرفت
زينب:الشرف لي
وجلست هاجر وهمست لثريا باابتسامه
هاجر:جايه ع اساس انتي لحالك ياحيوانه
ثريا:هههههه وش دخلني طيب
زينب:لمى حطيت سامي عندي بشقتي وخليت الخدامه عنه وعند بناتي
لمى:ايه احسن
عبير قامت وصارت تعطيهم شاهي وجلست
عبير:ايوه وش كنتوا تقولون
زينب:خالتي ردت؟
عبير:ايه ، طلعو بجده
زينب استغربت
ثريا لفت لهاجر:ام فايز راحت لجده ، عشان تكونين معنا بالصوره
هاجر:ابد ياقلبي خذوا راحتكم سولفو
ثريا باابتسامه:طيب
هاجر بهمس:شغلك عندي
ضحكت ثريا بهدوء وكملت عبير تسسولف عليهم وتضحك
،
بالمطعم
صالح؛يمه شكلك تعبانه
ام صالح حركت راسها بـ لا بهدوء
صالح:طيب نروح لفندق واكلم عمري يجينا هناك اريح لك
ام صالح؛لا صالح خلاص لاتضغط علي
صالح:وش اللي تبينه من عمر طيب تكلمي لي مو كاني الاطرش بالزفه ، قولي لي
ام صالح:اذا جاء عمر تعرف
صالح:بعرف ليش هالدرجه تـ.
قاطعته ام صالح:خلاص صالح
صالح سكت واخذ نفس ع رنه جواله وشافه ورد بهدوء
صالح:غرفه ٣
وسكر وناظر لامه وضغط ع راسه ع صوت الباب وفتحهه ودخل عمر ومن شاف ام صالح انصصدم وعقد حواجبه..!

صالح لف لامه:ماارسل
ام صالح اخذت نفس:كلم عمر
صالح:عسى يرد بس
ورفع جواله واتصل بـ عمر ، شوي ورد عمر
عمر:هلا؟
صالح:هلابك عمر اخبارك
عمر:وش بغيت؟
صالح:وليش تتكلم بهالاسلوب
عمر:اخلص وش بغيت
صالح:انا بجده وابي اقابلك
عمر:ههههههههههه وش تبي مني بعد؟
صالح:ارسل لي الموقع انتظرك
عمر:لا يالغالي ، اذا تبي تقابلني اسأل عن مطعم الـ.. وتعال هناك بعد ساعه
صالح بهدوء:تمام
وسكر ولف لامهه
صالح؛بعد ساعه بمطعم ، زين كذا؟
ام صالح بتعب:ايه زين
صالح:ماراح تقولين لي وش تبين فيه؟
ام صالح سندت راسها لورا وماردت وصالح تنهد وشغل السياره ومشششو
،
وليد بعصبيه يكلم الخدامه:ششلون مخليته لحاله فوق ونازله؟
الخدامه بخوف:سامي نوم
وليد:لاتنززززلين لين يصحى ، لو صحى لحاله بيبكي ولا حد درا عنه ، اطططلعي يلا
ومشت الخدامه بسرعه وتافف وليد وجلس
بسام:وش ذنبها ترفع صوتك عليها
وليد:ماتفهم يارجال جيتها بـ لين ماتفهم
بسام:اجل رجع الولد لامه
وليد ناظر بسام بطرف عينه
فايز:ايه والله صادق
وليد:اسسكتوا خلاص ، ترا جالسين احنا بالصاله ماحد بياخذ راحته قوموا خل نروح للمجلس
سعد:صدقت
وقام وقامو معهه وهو ماشين تكلم بسام
بسام:وش اللي سمعته امس ، سعد تبي تتزوج
سعد بهدوء:ايه
فايز لف له
وليد:بيتزوج سعد وحده من اختيار امي
سعد:خلصنا من هالسالفه
فايز ناظر للوليد وليد اشر له يسكت عنه وماتكلم فايز
،
ثريا تناظر لاظافرها وهاجر تتلفت وتناظر لسقف وساكتات وعبير تناظر لهم
عبير:وش فيكم سكتوا
ثريا:لا ابد
عبير:تكلمو سولفو
ثريا ناظرت لهاجر بضحكه:سولفي
هاجر:ههههههههه سولفي انتي
عبير:اجل انا بروح اسوي لكم شاهي ، لاتسولفون لين اجي
هاجر حركت راسها بـ اي وقامت عبير وطلعت ولفت ثريا لهاجر
ثريا:اخيييراً طلعت
هاجر تربعت:ايوه قولي لي فيك شي؟
ثريا:لا وش فيني
هاجر:ماادري عنك امس متضايقه
ثريا:لا ههههههه راحت الضيقهه ، تدرين اليوم ام صـ.
ماكملت ع صوت طق الباب ولفو
لمى باابتسامه:السلام
هاجر عدلت جلستها بسرعه وقفت
ودخلت لمى سلمت عليها
ثريا:هذي لمى اخت فايز ، هذي هاجر صديقتي
لمى:تشوفت
هاجر:الشرف لي ، ماعليش دخلت عليكم كذا خربت جمعتكم
لمى:لا ابد شرفتينا
هاجر ابتسمت
ثريا:اجلسي لمى
لمى:لا ماابي ازعجكم بس قلت بسلم ع هاجر واتعرف ع اللي ماغير تتكلمين عنها
ثريا:ههههههه
هاجر:اججلسي بس قولي لي وش تقول عني
لمى ناظرت لثريا وثريا اشرت لها تجلس
لمى:جبتي لنفسك اجل ، اجلسي خليني اقولك وش تقول
هاجر جلست؛ههههه قولي
وبدت تتكلم لمى وثريا تضحك وهاجر تناظرها بضحكه ، وكانها نست لمى توترها وخوفها بسبب امها وصالح وصارت تضضحك وتسولف ارتاحت من تفكيرها فيهم..!

ابتسم وليد ومشى للباب وفتحهه واستغرب من اللي قدامهه وعقد حواجبه.!
وليد:تفضلي؟
هاجر ارتبكككت ونزلت عيونها ماتوقعت ابد يفتح لها واحد كبير
وليد رفع حاجب:هلا تفضلي؟؟
هاجر بربكه وهمست:ابي ثريا لو سمحت
وليد ماسمع وعقد حواجبه:سمي؟
هاجر اخذت نفس وناظرت له:ابي ثريا
وليد بضحكه؛اها ، ماعليش تفضلي حياك
هاجر دخلت وهي تسب نفسها داخلها ليتها ماجججات بدون ماتقول ليتها ماسوتها مفاجئه
مشت وهي تحس بمشيه وراها ، ماتدري ليش ماتبي تششوف واحد منهم وتحسهم كلهم مثل امهم الا فايز ، دخلت لصاله ومن ششافتهم كلهم مجتمعين تمنت الارررض تنشششق وتبلعها ولا تدخل عليهممم كذا
وليد ابتسم:جتكم ضيفهه
لفو لها كلهم واستغربوا ماعرفوها الا ثريا ابتسمت ووقفت
ثريا:هاججر
هاجر بهمس:يقلع هاجر
وليد سمع كلمتها وضحككك
هاجر ناظرت له وصدت ناظرت لثريا
ثريا:حياك تعالي
هاجر حست رجولها مو شايلتها من الفشله
هاجر:لا انتي تعالي
وليد بضحكه مشى وجلس جنب فايز وثريا ابتسمت ومشت لها ومسكت يدها ومشت للمجلس
وليد:ياحليلها ضحكتنا والله شوي طلعتنا من الجو
سعد:ضحكتك انت لحالك
وليد ابتسم
فايز:هذي هاجر صديقتها من الدار
لمى:اااي متحمسه اتعرف عليها بروح البسس
وقامت
عبير وقفت:اجل انا اروح لهم
ومشت وبقو العيال
بسام:هاه ماارسلو يبون الوصف
فايز حرك راسه بـ لا
سعد تنهد:الله يعدي هاليوم ع خير
وليد:امين
،
هاجر ضربت يد ثريا:وووجع ليش ماقلتي لي انكمم مجتمعين
ثريا:هههههههه ماسألتيني عشان اقول
هاجر نزلت لفتها:اووف تفششلت ماادري وش اقول ارتبكت
ثريا:وش فيك عادي
هاجر وهي تنزل عبايتها:لا مو عادي والله تفششلت خاصه لما دخلت عليكم وكلكم جالسين
ثريا ابتسمت بتتكلم ع دخله عبير
عبير:السلام عليكم حياك الله
هاجر:وعليكم السلام
وسلمت عليها وثريا استغربت لما جلست عبير
وجلست هاجر وجنبها ثريا
ثريا:ايوه واخبارك
هاجر:تمام ، المشرفه موصيه السواق مايوصلني الا لبيتك ويرجعني لدار ، كنت بشتري لك اشياء بس المشرفه المشرفه
ثريا:ههههههههه جيتك تكفي ياقلبي
عبير:ماشاءالله وش اسمها مشرفتكم شكلها جديه بشغلها وحازمه
هاجر:ايه ، اسمها وجدان الـ..
عبير:مثل خالتي ماحد يقدر يطلع الا بشورها صح ثريا
ناظرت لها ثريا:لا
عبير:شلون لا ، تنكرين
ثريا:لا ماانكر ، امس كنت بالبحرين مع فايز وماعرفت
عبير رفعت حاجيها
هاجر شهقت:ليشش ماقلتي لي
ثريا ابتسمت:وش اقولك ، فايز اشتهى مطعم بالدمام وطلعنا للبحرين
هاجر:هههههههه الله الله
عبير ميلت فمها وصدت وثريا ناظرت لهاجر وابتسمت...!

فايز:الله يجزاك خير سامر ماتقصر
سامر:ولو ابشر
فايز بيتكلم وجاءته مكالمه انتظار ورفع جواله ومن شاف اسم صالح جمد شوي ورد ع سامر
فايز:سامر اكبمك بعدين لاتطلع اللحين تمام
سامر:تمام
وسكر فايز ورد ع صالح
فايز:الو!
صالح:هلا فايز
فايز:وييينكممم وامي وينه وين رحتوا؟
صالح:احنا بجده ، نبي بيت عمر وينه
فايز بصدمه:بجده؟ وعمر؟
صالح:امي تبي بيت عمر ، فايز ارسل الوصف ع الواتس
فايز:دقيقه دقيقهه وشش تبون فيه؟ ليشش رحتو له؟ عطني امي
صالح لف لامه:فايز يبي يكلمك
ام صالح حركت راسها بـ. لا ورجع صالح كلم فايز
صالح:امي تعبانه ، انتظر الوصف
فايز عصب:عططططني امي اقولك
صالح تنهد ولف لامه:يبيك
ام صالح تعدلت واخذت الجوال
ام صالح:الو!
فايز:يمه وش تبين بعمر؟
ام صالح:جايه اتكلم معه؟ ليش عندك اعتراض؟
فايز بقهر:لا ماعندي اعتراض ، بس اذا ع الورث لاتتكلمييين معهه تكبمي معي انا
ام صالح:فايز ارسل مكان بيته
فايز بهدوء:الورث كله معي
ام صالح سكتت
فايز:عمر طلع منها ، وكل شي معي اذا تبينه تعالي تكلمي معي ومع ثريا
ام صالح؛انتظرك ترسل الوصف
وسكرت بدون ماتنظر رده وصالح استغرب
صالح:وش قال؟
ام صالح:ننتظره خمس دقايق اذا ماارسل الوصف نكلم عمر
صالح بهدوء:تمام
،
دخل فايز لصاله
لمى:كلمت صديقك؟
فايز جلس واخذ نفس:امي وصالح بجده
سكتوا كلهم وناظروا له شششوي
بسام:وش عرفك؟
فايز:توه كلمني صالح ، رايحين يقابلووون عمر
وليد:تمممممزح؟ لاعااااااد
سعد:وش يبون فيه
وليد:وش يبوون بعد اكيييد ورث ثريا بيطالبون فيه من عمر
فايز لف لوليد:الورث معي كله
وليد لف له بصدمه:صصدق؟
فايز:ايه
لمى:ياربي امي وصصالح مايرتاحون الا لين يتفشلون ويفششلوننا معهممم
ثريا:فايز قول لهم ان الورث معك
فايز:قلت بس يبون يروحون له ماادري ليشش
عبير عقدت حواجيها وهي تناظر لهم
بسام:الله يستر بس
فايز:ماراح ارسل لهم وصف بيته ، اما يلقونه هم او يرجعون
لمى تنهدت بضيق وصارت تفكررر والكل تصور وش بتسوي امهم وتضضايقو ، امهم مستحيل تبقى بدون مشاكل ، حتى لو ماجتها هي تروح للمشاكل
ع صوت رن الجرس
سعد:بسام قوم
بسام:الصغار وينهم مايفتحون؟
سعد:فوق بشقه بشقتي كلهم
بسام:والله عاجز
وليد قام:عزتي للي ينتظر منكم شي
بسام:هههههه روح روح قواك الله
ابتسم وليد ومشى للباب وفتحهه واستغرب من اللي قدامهه وعقد حواجبه.!

الكل بالصاله ومتوتر ، ع نزله ثريا وتلثمت من شافتهم ودخلت
ثريا:السلام
لفو لها كلهم وردوا السلام
ومشت ثريا للمى وجلست جنبها
ثريا:ماردت؟
لمى؛لا للحين
فايز:لمى بعرف وش موترك
لمى:فايز امي راحت بالليل ، يعني تخيل طاحت ع صالح وموديها او صاير لها شي وموديها مسسستحيل كذا فجاءه ياخذها ويروح وهي مو فيها شي
وليد:قسم بالله انك توترين الواحد غصب
لمى ماردت عليه ع دخبه عبير
عبير:صباح الخير
لفو لها كلهم
لمى:جااايك الله عبير ، متى مشى صالح مع امي شششلون راحو كذا؟
عبير جلست:ياعمري لمى ، امك جتنا حول الساعه ٢ وطقت الباب ونزل لها صالح ، وشوي طلع عندي قال بيمشي للقصيم مع امه لمستشفى وبس
سعد:ماقال شي ثاني يعني امي تعبت؟
عبير:لا
وليد:غريبه
لمى:اوووووف طيب ليش مقفلين جوالتهم
فايز:انا عندي واحد اعرفه بالقصيم ، سامر اذا تذكرونه بتصل فيه يسأل بمستشفياتهم
لمى:ايه ايه
قام فايز وثريا مسكت يد لمى وهمست:اهدي ان شاءالله مافيهم الا الخير
لمى:ان شاءالله
ع دخله زينب عليهم
زينب:السلام عليكم
الكل رد بهدوء:وعليكم السلام
واستغربت اجواءهم ومشت وجلست جنب بسام ولفت له وهمست
زينب:وش فيكم؟
بسام؛امي وصالح طالعين من امس لمسشفى بالقصيم ومقفلسن جوالتهم
زينب:يوه الله يستر يارب ، الله يحفظهم
ابتسم له بسام
زينب بهمس:اجل اقول ليعقوب واهلي مايجون اليوم هاه؟
بسام:لا خليه يجي مع اخوانك احنا موجودين ونتكلم بالموضوع وان شاءالله اذا جت امي تجيها امك
زينب:اخاف اخوانك يـ.
بسام بهدوء:خليهم يجون وماعليك ، تونا ع الليل ، وان شاءالله امي وصالح بيردون الى متى بناجل
زينب:طيب
ضغط ع يدها بسام وابتسمت زينب وقامت تكلم اخوها
،
صالح بهدوء:يمه!
ام صالح فتحت عيونها بهدوء ومن حست السياره واقفه لفت لصالح
صالح:قومي وصلنا نبي نرتاح بالفندق ونتكلم
ام صالح جلست بتعب:روح لبيت عمر
صالح صد ورجع يناظر لها
ام صالح:يلا
صالح:ماادله ، يمه خلينا نتكلم
ام صالح:كلم فايز يلا ، نبي نروح له
صالح عرف انه مايقدر يقنع امه:طيب
واخذ جواله واتصل بفايز وهو يناظر لامه...!

دخل صالح لشقتهه شاف عبير قدامه
عبير:عسى خير وش فيها خالتي
صالح مشى للغرفه واستغربت عبير ومشت وراه
صالح وهو يلبس ثوبه:بنروح انا وامي مشوار يمكن نرجع بكرا انتبهي لعيال
عبير بصدمه:هالوووقت؟
صالح:ايه هالوقت ، اذا سألوك اخواني بكرا عني وعن امي قولي راحوا لمستشفى بالقصيم عشان ظهر امي سامعه؟
عبير بااستغراب:غريب امركمم
صالح اخذ جواله ومفاتيحه:يلا مع السلامه
ومشى وعبير تنهدت بضيق تحسس وراهم سالفه وماتدري وششش
،
يوم جديد الساعهه ١٠:٣٣
وصصصوت طق الباب
استغرب فايز وفتح عيونهه وثريا من صوت الباب قامت بسرعه ولفت لفايز
فايز:انا بشوف دقيقه
وقام بسرعه ومشى للباب وفتحهه شاف لمى وشكلها غررريب
لمى:فايز امي مو فيه
فايز عقد حواجيه:شلون امي مو فيه؟ يمكن راحت موعدها او شي
لمى:مالها مووعد اليوم ولا هالاسبوع واتصل عليها مقفل ، وماحد صصصحى وجيت لك
فايز:بسرعه انزلي ششوفي العيال كلهم فيه او لا وانا بلبس واجيك
لمى:طيب
ومشششت بسرعه وفايز دخل لغرفته وشاف ثريا
ثريا:وش فيك؟
فايز وهو يطلع لبسه:امي مو فيه بالبيت ومقفله جوالها
ثريا:ليش طيب خايفين ، اكيد طالعه مشوار وبترجع
لف لها فايز:مالها عاده تطلع الا لموعد وامي ماعندها موعد
ومشى يبدل وثريا ضغطت ع راسها وقامت بهدوء ،
صالح وهو يسوق لف لامه وشافها وهي مرجعه المرتبه ومسكره عيونها
صالح:تبين الورث من عمر؟
ام صالح اخذت نفس وماردت
صالح:وش تبين بجده مو قادر افهم مافيه الا عمر ، يعني فايز ماقدر له انتي بتقدرين له؟
ام صالح:صالح خلاص اسكت راسي اوجعني من الطريق
صالح:مابقى شي احنا كم مره وقفنا عشان كذا ، باقي ساعه ع الاقل ونوصل
ام صالح ماردت وهي ع وضعها وتحس راسها بينفجر من تعب الطريق ،
لمى بعصبيه نزلت جوالها:مقففففل وصالح مقفل بعد
وليد:لا اله الا الله
لمى:عبير تقول اخذها لمستشفى بالقصيم ، ششلون بدون ماتقول لنا شي راحت
فايز:بسام سعد قالت لكم شي امي
بسام:لا ولا حسسيت اصلاً بس شكل امي تعبانه من يومين يمكن عشان كذا
سعد:طيب وش فيكم خلكم هادين ان شاءالله بيرجعون ونعرف ليش راحو بدون مايقولون لنا
لمى بتوتر صار تتصل فيهم وجوالتهم مقفله وماتدري ليش توترت اكثر..!

ابششروا بكمل اليوم ، وان شششاءالله عاد نكمل بارتات تبرد التسبد ونقرب لنهايه وكذا ع الاقل ، بس والله مشششغوله اليوم بكمل اللي بتنام تنام واللي مشغوله تخلص ششغله ع مااخلص واجي 🏃🏽

وصلو للبيت
فايز:التعب فلللل ، بطلع انام
سعد ابتسم:زين عوافي
ابتسم له فايزو نزل انا سعد تنهد وضغط ع راسه مايدري ليش تضضضايق بعد كلام فايز ، وش بيسوي ، اذا تزوج جواهر يقدر يسنعها او مسسستحيل ع كلام فايز ،
وصل فايز لشقتهه ودخل وماشافها بالصاله ومشى للغرفه شافها نايمه ع السرير ابتسم ومشى لها وقرب لها وهمس
فايز:ثريا جيت
ثريا تحركت بهدوء وتعدلت وهي نايمه وابتسم وباس راسها ومشى بدل ملابسهه ومن التعب ماشاف قدامهه رمى نفسه ع السرير وناااااام
،
طلعت شروق من غرفتها شافت جواهر بالصاله تناظر لتلفزيون
شروق مشت وجلست جنبها وجواهر متجاهلتها
شروق:جوعانه؟
جواهر حركت راسها بـ لا بدون ماتتكلم
شروق:خسساره كنت بطلب
مااهتمت جواهر وانقهرت شروق
شروق:جووواهر اقولك كنت بطلب
ناظرت لها جواهر:ماابي اطلبي لك لحالك
شروق:يمه جواهر انا امك
جواهر ماردت ورجعت تناظر لتلفزيون
شروق بضيق:وبعدين معك؟ وش تبين بالضبط؟
جواهر ناظرت لها:اتركووووي ابعدوا عني خلوني لحالي ، هذا اللي ابيه
وقامت ومشت لغرفتها وشروق بضيق تاففت وهمست:يارب صبرررررني عليها بس
،
صوت طق باب
وعبير كانت نايمهه وصالح جنبها من سمعوا الطق قامت عبير مستغربه ناظرت لساعه ٢:٣٠ من بيطق عليهم هالوقت لفت لصالح
عبير:صصصالح
صالح:مممممم
عبير:قوووم الباب يطق ششوف من
صالح فتح عيونه بااستغراب وسمع صوت طق الباب واخذ نفس وقام بتعب ومشى للباب وهو يتحلطم
ووصل للباب وفتحهه
ومن شاف اللي قدامه انصصصصدم:يمه؟ صاير شي؟
ام صالح:تعال
ومشت وصالح بصدمه مششى وراها وهو خايف يكون فيه شي مخلي امه صاحيه هالوقت
نزلت لين وصل لغرفتها ودخل
صالح:يمه صاير شي؟
ام صالح اخذت نفس:اللحين تركب سيارتك وانا معك
صالح استغرب:اللحين؟
ام صالح:ايه ، بلبس عباتي وانت اطلع البس وجيب مفاتيحك
صالح:وين؟
ام صالح؛لجده
صالح بصدمه يناظر لامه
وقامت بدون تتكلم تجهز عباتها وصالح وقف ويدري مايقدر يقوعها ومشششى لشقته وهو يفكر ليششش؟..!

طلع فايز برا البيت شافه جالسه بسيارته ويطقطق بجواله وفاتحه باب السياره
اخذ نفس ومشى له وانتبه له سعد ورجع يناظر لجواله
فايز وقف جنبه:اعذرنا ييابو محمد ماقصدي اطول صوتي عليك
مارد سعد
فايز قرب له بيبوس راسه وبعد سعد
سعد:مايحتاج
فايز ابتسم ومشى للجهه الثانيه وركب جنبه وناظر له سعد
فايز:امش عازمك والله توافق يلا
سعد:يعني رضاوه ولا وشو؟
فايز:والله عاد جوعان ماتعشيت زين كله منك
سعد ابتسم بهدوء وسكر باب السياره وشغل السياره ومششى
،
ثريا تكلم:شلونك انتي
هاجر:مالهه ماله والمشرفه تقول كثرانه طلعاتك
ثريا:طيب تعالي عندي انا مثلك ومشتاقه لكككك
هاجر:وانا اكثر ، وش صار معك
ثريا:مو صاير شي بس ابي اتكلم معك
هاجر:صاير شششي بس لاتقولين لي هنا بكرا اجيك وتقولين لي كل شي
ثريا:تعالي انتي بس
هاجر:ههههه هاجيه جايهه
ابتسمت ثريا:ياعمري من اللحين تحمست وانتظرك
مجرد ماتكلمها تحس ان لها سند لها اخت وصديقهه تكون معها وقت ماتحتاجها
،
بالمطعم
فايز كان يناظر له وهو ياكل وصار ياكل ويفكر شلون يبدا بالموضوع معهه
سعد:ايييه نسيت اقول للمى الصغار ماتعشوا
فايز:شفتها بشقتك جالسين ياكلون
سعد:ايه زين اشوا
فايز اخذ نفس:انت وراك ماترجعهم لامهم او تجيبها لهم دامك مو مطلقها
سعد:لا خلها تحس ، للحين مو حاسه باللي سوته
فايز:ماادري يعني اقولك بس
سعد ناظر له:انت ليش ماتبيني اتزوج جواهر
فايز:جيت لموضوعنا ، سعد جواهر اعرفها وربي ماتصلح لك ولا لعيالك ، جواهر صغيره و.
سعد:ايوه جينا لـ و ، عارف انها صغيره بس ابي ليش ماتبيني اخذها
فايز بهدوء:لاني اعرفها ، لاتخليني اتكلم اكثر من كذا
سعد تنهد:ماابيها عشان زواج وعيال وتربي عيالي لا والله ، ابي اريح خالتي اللي تشكي لي كل يوم ، وانا عارف ليش خالتي ابعدت ، عشان جواهر وحبها لك
فايز:انت تساعد خالتي بس تنكب عمرك
سعد:انكب عمري باايش؟
فايز:جواهر ماتصلح لك ، بيني وبينك ، جرائه جواهر ماينقدر عليها لدرجه انها طـ.
وسكت ماقدر يكملها
سعد استغرب:وش فيها؟؟؟
فايز:قلت لك لاتخليني اتكلم ، طلع جواهر من راسك وتزوج اي وحده غيرها
سعد سكت وهو يناظر له وفايز تجاهر يناظر له ...!

سعد:مو يعني هي تحبك بتوقف نصيبها
ام صالح جممدت وهي تناظر لهم
وليد ضغط ع راسه ولمى خافت وهي تناظظظر لهم
فايز تقدم خطوه له:خساره لما قلت سعد عقله كبير ، فكر بغيرها ، جواهر ع قطع رقبتي ماتدخل هالبيت
سعد رفع حاجب
فايز ناظره بحده ومششى عنهه وثريا قامت بهدوء ومشت وراه
ام صالح؛انت صاحي وش تقول سعد؟ سعد صغيره عليك
سعد:واذا صصصغيره؟ انا اول واحد ياخذ صغيره؟
وليد:سعد خلصنا ، اذا ببتزوج دور غيرها انتهينا
وقام ومسك يد سامي ولف لسعد
وليد:فايز يعرفها واكيد مارفض من عبط
ومشى وتركهه وسعد صد
لمى بضيق ناظرت لامها ورجعت ناظرت لسعد
سعد لف للمى:انتبهي لعيال بالشقه نوميهم
ومششى وطلع من البيت ولمى تاففت
لمى:ياربي الى متى هالمششاكل
ام صالح ماردت وقامت لمى عنها وطلعت لدرج
،
دخل فايز لشقه وفتح باب الغرفه بقووووه ع دخله ثريا وناظرت له وهو داخل الغرفه متنرفز وسكرت باب الشقه ومشت للغرفه ونزلت عباتها وهي تناظر له جالس ويهز رجله بتوتر
ثريا قربت له وجلست جنبه وناظرت له
ثريا:ليش رافض
فايز:لاتبدين انتي بعد
ثريا قامت:لا ببدا ، قوم عصصصب بعد انا قوم اصرخ يلا
ناظر لها فايز
ثريا:قووووووم وش تنتظر
فايز اخذ نفس وقام ووقف قدامها وقرب لها وهمس:جواهر مالها دخله بهالبيت لا زوجه لسعد ولا بنت خاله ، جواهررررر ماتت ولا ابي طاريها
ثريا ناظرت له بهدوء
فايز تنهد:جواهر طلعت مع واحد والله اعلم كم وحده غيره ، جواهر ماتهمها لاسمعتها ولا امها ولا كلام الناس ، جواهر بايعه نفسها ، ترضينها لاخوك لو كان لك اخو؟
ثريا سكتت شوي وبعدها حركت راسها بـ لا
فايز:نفس هالاحساس انا ، ماابي افضحها قدام سعد ، وبنفس الوقت ماابي ياخذها ويبلش فيها ، فاهمتني
ثريا ضغطت ع راسها
فايز:واذا اصر عليها ، افضحها قدامه ولا ياخذها
ثريا بهدوء:انزل تكلم معه ، بصراخك بيعاند
فايز:وش اقول له؟ سمعتي وش قال ، عشانها تحبك ، هذا شلون بيفهم
ثريا:اذا تكلمت معه بيفهم ، لاتخليه يفكر انك ماتبيه ياخذها عشان هالفكره
فايز تافف ومششى بدون مايتكلم وطلع من الشقه وثريا تاففت وهمست:جواهر جواهر جواهر اووووف بس
عند فايز نزل بسرعه وشاف شقه سعد مفتوحه وناظر فيها شاف بالصاله لمى مع الصغار
فايز:لمى؟
لفت له لمى
فايز:وين سعد؟
لمى؛طلع برا البيت
فايز حرك راسه ونزل ومر من عند الصاله شاف امه جالسه ع حالها وناظرت له ومششى بدون مايتكلم وطلع برا البيت ...!

اعلان استعدوا نفسياً له 🌚
اعلان لاهل ححححايل بعد قلبي
حساب اكيليل @alekleel_22
تسوي حلا ومالح ، ادخلو حسسسابها بس وشوفو الابداع ماشاءالله ، مجربتها ششخصياً الشكل والطعم لايعلى عليه ، بنات حايل تابعوها وشوفوا 😢💛
@alekleel_22
@alekleel_22

ام صالح وهي تاكل لفت لفايز:انت وينك من اليوم
فايز رفع راسه وناظر لثريا وابتسم ورجع ناظر لامه:بالبحرين
لمى ششرقت وهي تاكل ولفو لها وشربت ماء وناظرت لفايز
لمى:وين وين؟
فايز:هههههههههههه وش فيك بسم الله
لمى:متى امداكم خير هيييييه عششش وانا طيب؟
ع صوت الباب وتغطت ثريا ودخل وليد
وليد:السلام عليكم
سامي بفرحه؛باااابا
ابتسم وليد:ابوي تعال
وركض سامي له وشاله وليد
وليد:وش مسوين فيك عمام الفقر ،ماجاني ركض الا مسوين له شي
فايز:عاد شف لمى انا توي جيت
وليد جلس وبحضنه سامي:لمى تمون
لمى:عشق
فايز:هذا وانا مداري ولدك ، تششوف
وليد ضضحك وبيتكلم ع صوت سعد
سعد:يمه
لفو له وام صالح ناظرت له:هلا
سعد ناظر للموجودين ورجع ناظر لامه:بتزوج
لححححظه صمت ويناظرون له بصدمه
سعد اخذ نفس:وش فيكم؟
ام صالح:بتتزوج على امل؟
سعد:ايه ماني مطلقها
ام صالح:لا اله الا الله وش طاري عليك
سعد:مو انتي كنتي تبيننا نتزوج ، هات انا جيتك
ام صالح:والله ياسعد انا قلتها عشان اقهر حريمكم ولا ماابيكم تكذرون حريم بالبيت ، ماورا التعداد الا الشقى
ثريا ناظرت لها وداخلها همست:كفاني شركك
سعد:وانا جيتك اللحين ابي اتزوج
وليد:ههههه هذا وش فيه
فايز بااستغراب ابتسم
سعد:ماامزح انا صادق
ام صالح:اجل خير ، ادور لـ.
سعد:العروس موجوده
لمى:هلا هلا لاقيها بعد
ام صالح:اسكتي انتي ، من عروستك؟
سعد اخذ نفس:جواهر بنت خالتي شروق
الككككككل انصدم وناظر له بصصصدمه ع صوت ام صالح:نعمممم؟
فايز بعصبيه:لااااا ومليون لا بعد
ثريا لفت لفايز منصدمه منهه
سعد عقد حواجيه:وليش لا؟
فايز وقف:ماتاخخخخذها ، سعد انت عارف وششش تقول مسسستوعب؟
سعد:ايه عارف ومستوعب ، وصامل ، ابيها
فايز بعصبيه:لاتفكككككر ، ماراح تاخذها لو ايش
ثريا بصدمه تناظظظر لفايز ، ليشش طيب؟
سعد:فايز باخذها
فايز ناظر له بحححده
سعد:مو يعني هي تحبك بتوقف نصيبها
ام صالح جممدت وهي تناظر لهم
وليد ضغط ع راسه ولمى خافت وهي تناظظظر لهم ..! 💤

Most Popular Instagram Hashtags