novel._m novel._m

650 posts   74294 followers   2 followings

روايات ؛ تيم العبدالله 🕊💛 .  - روايتي الثالثه حاليا { يتيّمة بأحضان والديني✨ } - لا استبيح بنقلها او اقتباس افكاري - - للأعلانات التجاريه ؟ دايركت 💰📥 . اللهم صلِ علي محمد .

http://instagram.com/m_twin3

البارت الثالث والستون :
--
فالليل
الجوهره : باخذ اغراضي من البيت
ابتهال : مارح تاخذين من عندهم شي
الجوهره : ليه
ابتهال : بنشتري من جديد كل شي
الجوهره ابتسمت وسكتت
الياس : وين وجهتكم اليوم ؟
ابتهال : بيت امي
الياس : زين تروحون مع السايق ؟ لان عندي شغل
ابتهال : ايه عادي حبي
الياس ابتسم وهو يناظر الجوهره : مو تستحين تعودي ها ؟
الجوهره ضحكت : إن شاء الله
إشوي طق الباب
الياس إستغرب
ابتهال : اجلس انا بقوم افتحه وراحت
عند الباب
محمد : مهند بلا عناد
مهند بنرفزه : محمد ! خلاص قلت باخذها يعني باخذها
إنفتح الباب لهم وإبتهال طلعت لهم
ابتهال بإستغراب : اهلن (؟
مهند : وين الجوهره
ابتهال ناظرت محمد : مين ذا ؟
محمد : مهند اخوها
ابتهال : اها ، الجوهره جالسه تتعشى اش تبي منها
مهند وعيونه فالارض : ناديها ابيها بموضوع
ابتهال ببتسامه : حياكم تفضلو فالمجلس
--
فالمستشفى
الدكتور : والله مادري شقول لكم
الجد : وش فيه يادكتور !!! ابو عبدالرحمن : دكتور شفيه اخوي
الدكتور : حالته بدأت تسوء اكثر واكثر
صالح : يعني شلون !! ماحد فيكم قادر يسوي شي
الدكتور : والله حالته حرجه نوبه قلبيه خفيفه مرت ورجعت ثاني مره
صالح إستغرب : يعننني !!! الدكتور : يهمس بإسم الجوهره من دخل هالمستشفى
ابو سامي : يعني يادكتور لو حبنا الحوهره ممكن تستقر حالته ويتحسن ؟
الدكتور : ما اوعدكم بس يمكن يفيد بهالوضع
صالح تنٌهد : انا بروح اجيبها اجل
ابو عبدالرحمن : راحو لها إخوانها خلك هنٌا هم يتفاهمون مع بعضهم
الجد : خلٌه يروح هو قريب منها ويمكن يقنعها
صالح : حسستوني انها رافضه ترا عادي تجي ابوها هذا
ابو سامي : رح لها وجبها معك --
ببيت إبتهال
الجوهره : شنو
ابتهال إسحبتها : اخوانك جو
الجوهره ناظرتها بإستغراب : وش يبون !! ابتهال : مدري بس وراهم سالفه وجيهم ما تطمن
الجوهره بدت تخاف : اروح لهم ؟؟ ابتهال : اييه روحي ركض شوفي وش عندهم
الجوهره جت بتروح بس رجعت : تعالي معي
ابتهال : لا فشله روحي يمكن يبونك لحالك
الجوهره : ماني رايحه اجل
ابتهال ناظرتها : عننيده يلا امشي --
إنتهى..
كومنت ؟ لا اله الا الله .
تقرأ بدون لايك وكومنت ؟ م احللك .

موجودين ؟

البارت الثاني والستون :
--
بالفنّدق
كانت نايمه بتعب وجوع صحت على صُوت طق الجرس قامت بتعب فتحت الباب
ابتهال ناظرتها ببكي وشهقات وضمتها
الجوهره ناظرتها ماعطت رده فعل
ابتهال شدت عليها وشهقاتها كل مالها تزيد
إلياس تنهد وحطت يده ع ظهر ابتهال بحنيه
الجوهره بدت ما تحس على نفسها بدت دموعها تنزل سكرت عيونها وهي شاده عليها ماتبي تبكي
ابتهال بعدت وهي تناظرها وببكي : ١٨ سنه عايشه ولا اعرف عنك وهي تتلمس بها وتبوسها
الجوهره ما تحملت وجلست تبكي
الياس بحنيه : خلاص بكي يابنات الحمدلله إجتمعتو
ابتهال التفت ل الياس ببكي : بنتي عايشه قالو قدامي الياس مو مصدقه الله يخليك
الجوهره ناظرت لهم وجلست عالارض ضامه نفسها تبكي
الياس ابتسم بحنيه : قومي يا يبه ومد يده
الجوهره رفعت راسها وعيونها مليانه دموع
الياس ابتسم : قومي يلا بلا دلع
الجوهره مسحت دموعها وقامت
--
ببيت الجد
الكل كان في حاله يُرثى لها
الجد بصراخ : شلووون يصير كذا بفهههم !!!!!!! ام فواز كانت جالسه فالزاويه تبكي
ابو فواز بتعب : الجوهره وينها
بدر : يبه لا تتعب نفسك
ابو فواز بصراخ : وينننها وحط يده على قلبه بوجع
مهند انصدم : يبه !!!!!! ابو فواز بتعب : حسبي الله ونعم الوكيل حسبي الله ماكمٌل الجمله الا طاح عليهم
بدر بصراخ : يبهه
ممهننند إبسرعه راح ل ابوه وحملوه الشباب وطارو فيه للمستشفى
محمد كان يناظرهم ساكت
الجد كان يناظر ام فواز : حسبي الله عليك لو صار لولدي شي ما اسامحك وإبسرعه طلع وراهم
صالح راح للبنات : يالله فوق
الكوثر ناظرته وعيونها مليانه دموع
صالح ضمها وبهمس : اصه لاتبكين يالله اصعدي
--
بعد كم ساعه
بالمستشفى
ابو فواز كان يهمس ب إسم الجوهره طول الوقت
الدكتُور : الحمدلله على سلامه الوالد
مهند : شفيه يادكتور !!! بدر : ابوي به شي !! الدكتور : نوبٌة قلبيه خفيفه والحمدلله عدت
الجد : نقدر نشوفه
الدكتور : لا الحين ممنوع احد يدخل عنده بس كان يهمس ب اسم الجوهره او جواهر
ابو عبدالرحمن تنهد : لا حول ولا قوه الا بالله
بدر ناظرهن اعمامه بكسره وجلس ساند ظهره عالجدار
ابو سامي جلس عنده : لا تنكسر
بدر سكر عيونه : تعودنا ياعمي عالكسٌره وابتسم ببرود
ابو سامي مسح ع كتفه --
الياس ابتسم : خلاص بكي شدعوه !! ابتهال مسحت دموعها وابتسمت : الحمدلله الحمدلله
الجوهره ابتسمت بتسليك
الياس : يالله قومو إكتئبت من هالجو
الجوهره ببحه : وين
الياس : بيتنا
الجوهره : و بيت ابوي
ابتهال بإنفعال : مارح تعيشين عنده !!!! --
انتهى..
كومنت ؟ اللهم صل على محمد.
تقرأ بدون لايك وكومنت ؟ م احللك.

البارت الواحد والستون : --
ثاني يوم الصُباح
ببيت الجد الكل كان متوتر وخايف على الجوهره مختفيه من امس يتصلون عليها مغلق
محمد دخل بإستغراب : شفيكم ؟
الكوثر : الجوهره مانعرف وينها من امس
بدر بتوتر : وين بتكون يعننني ويننن
مهند ناظره وسكت
ام فواز بعصبيه : الله ياخذها من بنت
محمد برده فعل قويه : استننغففري
الكل ناظر محمد
محمد بتهديد : ان صار شي بالجوهره انتتتي السبب تمام انتتتي السبب
مهند بعصبيه : لا ترفع صوتك ع اممممي
الجد بصراخ : خلاص اسكتووو كلكم
ام فواز بعصبيه ناظرت محمد : كلام سالم طلع صدق انك تحبها وتكلمها
محمد بصراخ : ايه احبها واعشقها بعد وكلام سالم ماكان كذب
ابو فواز يناظرهم بصدمه : محمد وش هالكلام
محمد خلاص ما تحمل : كلكم تبون تعرفون الجوهوه وين راحححت ترا اعرف وين راحت
بدر بصراخ راح له : تعععرف وينننها وساااكككت لييه وبدا يضربه بدون ما يحس ع نفسه
محمد جلس يضحك ولا كأن فيه شي وبعد عند بدر
الجد : خخخلاص الكل يسكت مابي اسمع نفس وانت يامحمد اذا عندك شي قله ولا اسكت
ام فواز ناظرت محمد بتوتر
محمد ابتسم وفتح جواله وفّتح ملاحظه صوتيه
ام فواز بصراخ : اقولك الجوهره ما بيها تروح عندها
سالم : ليه لهدرجه خايفه انها تروح هناك ! 🙂
ام فواز بعصبيه : لانها راح تعرف ان ابتهال امممها
سالم إنصدم : و وش ت ت قولين !
ام فواز بصراخ : ايه ايه الجوهره بنت ابتهال ماهي بنتتتي
سالم ناظرها بصدمه وساكت
ام فواز بتهديد : والجوهره مارح تعرف ان ابتهال اممها فاهممم وانت راح تساعدني عشان تبعد عن ابتتتهال
سالم بعصبيه : انتي مريضه مريضه !!!!!! خافي ربك البنت طول عمرها عايشه بمذله منك ما تخافين من ربك فرقتي الام عن بنتها
ام فواز ببرود : جاتك الهرجه الحين بتساعدني فاهم لو ابو فواز عرف ما رح يخليني عايشه
سالم ببرود : المطلوب مننني ايش تبين خلاص مافي شي تسوينه كل شي بينكشف مع الايام
ام فواز بضحكه : لا محد رح يعرف فاهم والجوهره مارح تعرف اني زوجه ابوها بضل امها غصب عنك وعنهم
محمد قفل جواله : هذا كل شي و هذا سبب ان الجوهره تروح
ابو فواز انصدم : ا ا بتهال
ام فواز انصدمت وبدت تتراجف
بدر يناظر : يمه قولي شي !!!!! كذبيهم
مهند : يعنني يعنني هذا سبب تعاملك معها طول هالسنين
الجده طاحت عليهم
محمد بخوف راح لها ركض : يمممه شفيك يمممه --
بالفنّدق
كانت نايمه بتعب وجوع صحت على صُوت طق الجرس قامت بتعب فتحت الباب
ابتهال ناظرتها ببكي وشهقات وضمتها
الجوهره ناظرتها ماعطت رده فعل --
إنتهى ..
كومنت ؟ اللهم صل ع محمد .
تقرا بدون لايك وكومنت ؟ م احللك.

البارت الستون : --
محمد بهمس : الجوهره إرجعي ورا
الجوهره بدت خطواتها تتراجع ورا
محمد تقدّم : فيّه احد ؟
كل مالها الخطُوات تقرب من محمد
محمد بحده : فيه احد !
شغّل ضوء جواله
الخدامه صرخت
محمد بإرتياح بدا يتكلم معها بالإنقليزي : وش جابك هنا !!! الخدامه : ماما ارسلتني جيب اغراض مخزن
محمد ناظرها : يالله خوذي الاغراض وإنزلي
الخدامه هزت راسها وتوجهت للمخزن
محمد سحٌب الجوهره ونزٌلو --
بعد ساعتين ببيت ام راشد
ابتهال وهي تجلس عالارض : شفيك وتغمز
راشد : ابي اتزوج زوجوني
ابتهال ضحكت : خلاص انا ازوجك إبشر
راشد بحقد : ترا اتكلم جد
ابتهال كاتمه ضحكتها : مايصلح تتزوج والله
راشد ناظرها : ليه ان شاء الله !
ابتهال : شايب من بترضى فيك 😂
راشد : اصه اصه بس
ابتهال : والله صدق إصمل انت وانا اختار لك ملكه جمال
راشد بجديه : والله من جد اتكلم
ابتهال حست بجديه راشد : بس ترا الزواج مسؤوليه !
راشد : عارف والله ومجهز لهالوضع
ابتهال : واذا تزوجت وين بتسكن ؟
راشد : بسكن عند امي ماني مخليها لحالها --
محمد تنهد : أصه انا بحكي معها
الجوهره ببكي : محمد خايفه ! يمكن ماتبيني !!! محمد ناظرها ومسح دموعها : لا تبكين ، فيه احد مايبي ضناه ؟
الجوهره حركت كتوفها بدموع
محمد تنهد : ارحمي عيونك إشوي
الجوهره صارت عيونها حُمر من الدموع : محمد مابي ارجع البيت
محمد : بوديك فتدق تجلسين فيه لين اكلمها
الجوهره حطت يدينها على وجهها : ليه حياتي كذا !!! ليه
محمد حط يده ع دقنها : اصبري هذا اختبار من ربي
الجوهره ناظرته : محمد لين متى اصبر لين متى والله تعبت مقدر اتحمل شي
محمد تنهد : مابقى الا القليل انتظري !
الجوهره وهي تمسح دموعها : تمام
جت رساله على جوال محمد فتحها و إبتسم : وصار الدليل بيٌدي
الجوهره : فيني نوم محمد
محمد : يالله قومي ومد يده لها وتوجهو على اقرب فندق --
ببيت ابو فواز
امل ببكي : شلووون ماتعرفون وينها بفهم !!!!!! بدر سكت
مهند : لا تبكين اكيد بخير وين بتكون يعني !! اكيد عند صحباتها طالعه معهم مكان
ام فواز بعصبيه الساعه الحين ٢ وين بتكون يعني !
بدر ناظرها : بسببك ؟
ام فواز ناظرته : وش اللي بسببي !!! بدر ناظرها ببرود : بسببك راحت ؟ بسببك مانعرف وينها الحين ؟
مهند عصب : بدر وش هالكلام !
بدر بصراخ : لو شايفه اهتمام خوف محبه منها ما كان راحت بدون لا تقولنا لو شافت الحب منها ما خلتنا نعيش هالتوتر والخوف
--
إنتهى ..
كومنت ؟ اللهم صل ع محمد .
تقرا بدون لايك وكومنت ؟ م احللك.

البارت التاسع والخمسون : --
الكوثر ابتسمت : اييه مرهه تحب التصميم
ابتهال : ماشاء الله عليها شكلها مبدعه
الكوثر : اي والله جاتها دوره شهر برا السعوديه بس لسى يعني
ابتهال : ليه ؟ اهلها رافضين يعني
الكوثر : لا لسى ماقالت لهم يعني امها مو من النوع اللي تهتم بهالاشياظ
ابتهال ناظرتها وسكتت بتفكير
ام راشد : الا اقول يام فهد شخبار حريم عيالك عساهم بخير
ام فهد : اي والله ماعليهن الحمدلله
ام راشد ببتسامه : الله يخليهم ويحفظهم ان شاء الله
إشوي دخلت الهنوف وجلست جنب الكوثر
الهنوف : وينها الجوهره !
الكوثر : مدري ليه ؟؟
الهنوف : عمي اتصل يسال عنها
الكوثر استغربت : غريبه وين بتكون مثلا !
الهنوف حركت كتوفها بمدري
ابتهال كانت تسمع حكيهم إستغربت اشوي كيف اب مايعرف عن بنته وين تكون --
ببيت ابو فواز
سالم : اتصلي ع محمد
ام فواز : شدخل محمد
سالم ببرود : تحب محمد وتكلمه
ام فواز انصدمت : وش تقول انت !!! صاحي
سالم ببتسامه تنرفز : لا بس اتصلي عليه واسأليه
ام فواز ناظرته واتصلت ع محمد
عند محمد كانت الجوهره حاضنته وتبكي بخوف وهو يضحك عليها إشوي سمع صوت جواله ورد
محمد : اهلين
ام فواز : هلا يمه محمد اخبارك
محمد : الحمدلله بخير
ام فواز : ودي اسألك بس مستحيه
محمد وهو يناظر الجوهره ويأشر لها تسكت : قولي يا خاله
ام فواز : شفت الجوهره وينها ؟
محمد إستغرب من سؤالها : وين بشوفها يا خاله وش دخلني بها
ام فواز : انا اسالك يمه اذا شفتها
محمد : لا ماشفتها اليوم ليه عسى ماشر
ام فواز : ماشر بس ابوها راح لبيت حدتها يدورها ما حصلها
محمد : والله مادري انا عند احمد بالمستشفى
ام فواز : اجل ماني مطوله عليك استأذنك وقفلت --
فالمستشفى
مهند : هلا يابوي !
ابو فواز : وين اختكم ؟
مهند إستغرب : ببيت جدتي
ابو فواز : ماهي موجوده
مهند : عند بنات عمي تحصلها وين بتروح يعني
ابو فواز تنهد : اقولك ماهي موجوده مدري وين راحت
مهند : الحين بتصل عليها واشوف
ابو فواز : مغلق جوالها
مهند بدا القلق يسيطر عليه : ماعليك بحصلها انا ماعليك
ابو فواز قفل وباله مشغول --
فالسٌطح
محمد : إفتحي جوالك اهلك قلقانين عليك
الجوهره مسحت دموعها : مابي
محمد ناظرها : الجوهره !
الجوهره ناظرته : محمد بنزل الحو بدا يبرد وجت بتروح
بس محمد سحبها وضمها وشد عليها
الجوهره إنصدمت
محمد وهو شاد عليها : لا تعاندين ياطفله
إشوي حسو بخطوات شخص يقرب منهم
الجوهره بعدت عن محمد وصارت وراه
محمد بهمس : اصّه إرجعي ورا
الجوهره مسكت يده : خلك معي --
إنتهى ..
كومنت ؟ لا اله الا الله.
تقرأ بدون لايك وكومنت ؟ م احللك.

بنزل ال ثلاث بارتات الباقيه بس ارجع البيت ❤️❤️❤️

البارت الثامن والخمسون : --
فالسطّح
الجوهره كانت متوتره : محمد خايفه
محمد إبتسم : شفيك
الجوهره : محمد الله يخليك ظلام وفيه حشرات والله اموت
محمد ضحك : معليك مارح يصير شي لا تخافين
الجوهره تاففت
محمد ناظرها : ليه متنقبه ؟
الجوهره وهي تنزل عيونها : وش ليه اجل ؟
محمد إبتسم وجلس جنبها : ايوا احكي شصار ؟
الجوهره بدا قلبها ينبض إبسرعه : ها وش احكي
محمد : وش سالفه الزفت ؟
الجوهره تنهدت : يبون يزوجوني غصب له
محمد : وابوك
الجوهره ضحكت : ماله كلمه فالبيت دامها موجوده
محمد : وانتي ؟
الجوهره تجمعت الدموع بعيونها : انا ابي حضن امي البعيده عني ابي احس اني صدق مهمه ابي احس ان عندي ام نفس امهات البنات تهتم تخاف تحاتي تشاركني اسراري فرحي حزني ابي ام نفسهم
محمد ناظرها وهو راحمها : ليه ساكته ما حكيتي ؟ ليه
الجوهره راسها صدع من كثر البكي : ابوي ما حيصدقني حيصدقها ماعندي دليل
محمد إبتسم : خلي الدليل علي وش تبين بس ؟
الجوهره التفت وشالت النقاب تبي تتنفس إختنقت الا شافت صرصور وصرخت
محمد انخبل وقام : شفففيك
الجوهره بشهقات : ص ص صرصور
محمد حط يده ع قلبه : بسم الله الرحمن الرحيم
الجوهره طاحت شيلتها وراحت ورا محمد بخوف --
ببيت ابو فواز
ام فواز : شلون ماهي عند امك !!! ابو فواز : ماهي فيه
سالم إستغرب : وين بتروح يعني !!! ام فواز : دقيقه دقيقه سألت بنات عمامها ؟؟
ابو فواز : ايه كلهم سألتهم ما شافوها
ام فواز : ههذذي اخره الدللع الله يعلم وين بتككون
ابو فواز عصب : احترمي نفسك تراها بنتك يمكن عند صحباتها وش هالكلام !!! سالم ابتسم ببرود : شكله مايعرف بسوالف بنته
ام فواز بعدم اهتمام : بالطقاق ان شاء الله تموت انا ارتاح منها
ابو فواز تنرفز : حسبي الله عليك تراها بنتك !!!!! ماعندك احساس ماعندك خوف عليههها !!!!!! ام فواز : موتها راحه لي افتك منها اكرها اكرها مو غصب احبها !!! امل كانت تسمع كلامهم ودموعها تنرل
ابو فواز بصراخ : تعديتي ححدك ترا !!!!!! ام فواز بعصبيه : وش تبي تسوي يعععننني تبي تضربني يعني يالله اضرب اضرب
ابو فواز بعصبيه ضربها كف
ام فواز شهقت بصدمه --
ببيت الجده
ابتهال ببتسامه : الله يحيك
الكوثر صارت تصُب قهوه وجلست عند ابتهال
ابتهال بإستغراب : الا وين الجوهره غريبه ؟
الكوثر : عندها اختبار بكرا وجالسه تذاكر
ابتهال ابتسمت : الا هي ايش تخصصها ؟
الكوثر ببتسامه : تصميم وهندسه
ابتهال اندهشت : نفس تخصصي !!! الكوثر ابتسمت : اييه مرهه تحب التصميم
ابتهال : ماشاء الله عليها شكلها مبدعه --
إنتهى ..
كومنت ؟ اللهم صل ع محمد .
تقرا بدون لايك وكومنت ؟ م احللك.

السابع والخمسون : --
ببيت ابو فواز
سالم : شفيك متصله علي خوفتيني وش صاير !! ام فواز : ماهي موافقه ع سامي
سالم انصدم : نعم نعم ؟؟ مو ع كيفها
ام فواز بنرفزه : ابوها معها قال بكيفها
سالم ناظرها وسكتت
ام فواز بتوتر : اش بسوي الحين
سالم بعصبيه : دوري لك طريقه خلاص انا رديت ع الولد انكم موافقين
ام فواز تأففت : يالله ومن قالك ترد له الحين بدون ماتقولين
سالم : قلت لك شوفي طريقه كذبي سوي اي شي
ام فواز : بدور حل واشوف
سالم : وينها هي !
ام فواز بقرف : راحت بيت جدتها
سالم ببرود : وش عندها هناك
ام فواز : عند بنات عمامها --
ببيت ام راشد
راشد كان جالس فالصاله وحاط رجل ع رجل ويحكي مع اصحابه
إشوي نزلت ام راشد
راشد ترك جواله : هلا والله بالغالين هلا والله بالحلوين هلا والله
ام راشد ضحكت : وش عندك اليوم تعزز واجد
راشد : والله خبرك النفسيه عال العال
ام راشد : عساها دوم
راشد بغمزه : وين رايحه ؟
ام راشد : بروح بيت ام فهد عازمتنا ع قهوه وسهره
راشد استغرب : وبكرا عندها عشاء ؟
ام راشد : اي عندها
راشد : المهم يمه زوجيني
ام راشد ضحكت : وش طاري عليك !
راشد : والله يمه الوضع خطير كل اخوياي تزوجو وعيٌلو الا انا
ام راشد ضحكت : خلاص بنشوف لك وحده
راشد : بس تكفين تكون حلوه حلوه يعني
ام راشد ضحكت : اسمت اسكت و كلم ابتهال وينها اخرتنا
--
بالمستشفى
احمد بتعب : وينه؟
صالح : مين هو
احمد : محمد ؟
صالح : ايه طلع
احمد : وين طلع
صالح : مدري والله
احمد : اتصل عليه
صالح : تبي شي ؟
احمد : لا بس خله يجي
صالح ابتسم واتصل عليه مايرد : مايرد
احمد تنهد وسكت
إشوي دخلو الشباب
مهند وبدر وسعود : السلام
احمد وصالح : وعليكم السلام
بدر معاه بوكس تشوكليت وكان يناظر احمد : ترا تعطيني فلوسه مو بلاش
احمد ضحك : والله مالي دخل من ضربك ع يدك وقلك جب ؟
بدر : اجل خلاص بخليه بسيارتي 😒💔
--
ببيت الجده
الجوهره بدا الخوف يسيطر عليها وبدت تسمع صوت حشرات حطت يدينها ع وجهها ودموعها تنزل إشويه سمعت صوت خطوات رجعت على ورا
محمد بهمس بدا ينادي بإسمها
الجوهره صارت بالزوايه وتبكي
محمد شغٌل الضّوء اللي بجُواله عشان يشوف هيا وين شاٌفها بالزاوية تقدم لها : الجوهره
الجوهره مسحت دموعها لما سمعت صوت محمد
محمد ناظر عيونها من ورا النقاب : شفيك تبكين !! الجوهره : مافيني بس المكان يخوف ظلام --
ابو فواز : وين الجوهره !
الجدة : ليه هي جت ؟
ابو فواز بإستغراب : ماجت لكم !
الجدة : لا ماشافتها عيني --
إنتهى.
كومنت ؟ اللهم صل على محمد .
تقرأ بدون لايك وكومنت ؟ م احللك.

السادس والخمسون :
--
محمد بحده : قلت لك احكي
الجوهره : سامي صاحب سالم خطبني و ذيك اللي يقولون انها امي متفقه مع اخوها يزوجوني غصب عشان اطلع برا البيت واروح معاه م ادري وين عشان ماعرف انه ابتهال امي
محمد : دقيقه دقيقه ! اش يعني ابتهال امك ! فهميني
الجوهره ببرود : اتوقع سمعت كل شي فالمكالمه ذاك اليوم
محمد : انتظري ! لا تكملين رويح بيت جدتي نتفاهم هناك وقفل
الجوهره تنهدت وراحت بدلت سريع ونزلت
ابو فواز : وين بتروحين !
الجوهره : بيت جدتي
ابو فواز : م عندك جامعه بكرا
الجوهره : الا عندي بس بروح عند الباب
ام فواز : مايحتاج تروحين لها كل يوم
الجوهره ببتسامه برود : ابتهال بتكون عندها وبروح عشان تساعدني بالتصميم اوكي ! وطلعت
ام فواز بعصبيه : وانت ساكت مالك كلمه عليها يعنني !!!! --
ابتهال : الياس حبي
الياس : هلا حبيبي
ابتهال : شسمه ذا
الياس ضحك : قولي ما رح ارفض
ابتهال : بروح بيت ام راشد
الياس ابتسم ع جنب : اي ؟
ابتهال : ايه بعني بروح هناك
الياس ضحك : خلاص روحي بكيفك حبيبي
ابتهال ابتسمت : زين اجل
الياس : واليارد والماس بيروحون معك ؟! ابتهال : لا فشله اخذهم عند الناس بخليهم عند الخدامه
الياس : اجل باخذهم ل امي تسألني عنهم
ابتهال ابتسمت : والله مقصرين بحق خالتي كثير
الياس ابتسم : انتي ماتقصرين بشيء حبيبي --
العنود فتحت عين وحده : بسم الله
سعود : اقص رقبتك لو قصيتيه
العنود : الله عاد بتسويها ؟
سعود : اصه مافي قص سامعه ! ولا اسمع هالكلام ثاني
العنود بعناد : نشوف
سعود : والله ياويلك والله بزعل
العنود : طيب اش فيها لو قصيت وش فيها بفهم !! سعود : ليه بتقصينه طيب ! بفهم ليه !
العنود : لانه يطفش مرا طويل معليش بقص اشوي
سعود : لا مافيه قص حلو عليك
العنود تنرفزت : والله غير اقص
سعود بنظره : جربي بس تمسكين المقص شوفي وش بيصير
العنود ببرود : نشوف --
ببيت الجده
الجوهره بتوتر : محمد وينك
محمد وهو يدخل بيت الجده : توني داخل وينك انتي
الجوهره : بغرفه صالح
محمد بهمس : اطلعي لسطّح سريع
الجوهره بخوف : لا يمه اخاف
محمد بحده : خلصيّني روحي
الجوهره تاففت وابسرعه راحت : محمد المكان يخوف
محمد : دقايق واجي وقفل
الجوهره بدت تناظر المكان ظلام ويخوف واصوات حشرات بدت دموعها تنزل
عند محمد
الجده : هلا والله بحبيبي
محمد ابتسم بتسليك : هلا جدتي
الجده : اجلس يايمه وين بتروح
محمد : ايه بروح غرفه صالح بأخذ اغراضي واطلع --
إنتهى ..
كومنت ؟ الله صل ع محمد .
تقرأ بدون لايك وكومنت ؟ م احللك .

البارت الخامس والخمسون : --
نسِرع فالأحداث إشوي
بعد المغرب ببيت ابو فواز
كانت جالسه على جوالها وباين التعب بعيونها ووجهها
ام فواز : هيه
الجوهره رفعت عيونها وببرود : لي اسم ترا
ام فواز رفعت حاجبها : وطلع لك لسان بعد
الجوهره قامت وهي تتأفف : قولي اللي عندك ماني فاضيه 🙂
ام فواز تنرفزت : تتكككلمي معي بأدب
الجوهره ضحكت : يصير خير .
ام فواز مدت يدها تبي تضربها كف بس يد الجوهره كانت اسرع : عيديها ثاني مره وربي لا تنكسر وتركت يدها وراحت غرفتها
ام فواز انصدمت من الجوهره وتعاملها المفاجئ
مهند دخل طالع لغرفته وناظر امه بإستغراب : شفيك
ام فواز بعصبيه : اخخختك صايره قليله حيا تمد يدها عععلي !!!!!! مهند انصدم : وش تقولين ! مستحيل تسويها
ام فواز بصراخ : يعنننني اكذب عليك انا اكذب عععليك !!!!! مهند ناظرها وصعد لغرفه الجوهره
--
بالمستشفى
سالم : الحمدلله ع سلامتك
احمد : الله يسلمك
محمد ناظر ساعته وعقد حواجبه وسكت
سالم ببتسامه : اخبارك مهند
مهند ببرود : بخير
سالم : مبروك خطوبه الجوهره
محمد ناظره وسكت
مهند بإستهزاء : اي خطوبه ؟ غلطان شكلك 🙂
سالم : لا والله ماني غلطان
بدر بإستغراب : وش دراك انت ؟؟ سالم : والله صدمتوني اختكم تنخطب و اخوانها ما يدرون مصيبه المهم سالم صاحبي خطبها
مهند بقرف : ماغيره ذاك ! ينام ويحلم انه يتزوجها بس
محمد تنرفز بس رفع حاجبه بغرور : لا حول ولا قوه الا بالله جايب شرهه هنا بعد
احمد يناظرهم : شفيكم انتم هدو !!! محمد ناظر جواله وابتسم : عن اذنكم مكالمه ضروريه ضحك وطلع --
ببيت ام راشد
ام فهد : والله غير تجين
ام راشد : ان شاء الله دامك حلفتي والله لأجي
ام فهد : وقولي ل ابتهال تجي معك وبناتك
ام راشد : ابشري وانا اختك
ام فهد ابتسمت : يالله عاد ما اطول عليك
ام راشد ابتسمت وقفلت
ابتهال : وش تبي ؟
ام راشد : تعزمنا على العشاء بكرا
ابتهال : وش عندها
ام راشد : عادي مسويه جمعه مع الجارات وعزمتني
ابتهال بعدم اهتمام : زين ، المهم يمه الحين بروح مع الياس خلي الخدامه تنتبه للأطفال
ام راشد : ان شاء الله بس قومي خلصي شغلك قبل يجي
--
محمد ببرود : مبروك الخطوبه
الجوهره : اي خطوبه ؟
محمد : سالم جاي يبشر انك انخطبتي
الجوهره سكتت
محمد : شفيك صدق اللي سمعته !!!!! الجوهره انفجرت بكي
محمد انصدم : هيه شفيك تبكين بلا دلع
الجوهره ماردت عليه
محمد بعد إشوي عن الغرفه وبهمس : شفيك تكلمي وش صاير معك !!!!! --
انتهى..
كومنت ؟ اللهم صلّ على محمد .
تقرأ بدون لايك وكومنت ؟ م احللك.

البارت الرابع والخمسون :
--
مهند : بمر مطعم والله اني جوعان
محمد يناظر الساعه : اي والله حتى انا ميت جوع
مهند وهو يناظر الجوهره : تبين شي ؟
الجوهره : لا مو مشتهيه
مهند : مو ع كيفك ما اكلتي شي من الصباح
الجوهره : الا اكلت ، مهند ابي جوالك اشوي
مهند : وش تبين فيه
الجوهره : بدخل سنابي بصور
مهند ابتسم : خذي
محمد ابتسم و ارسل لها بسناب " حلوه عيونك "
الجوهره دخلت على سنابها وشافت رساله محمد وابتسمت بإحراج " مو مثل عيونك "
محمد ابتسم وسكت
الجوهره بهمس : مهند شغل اغنيه شي بنام من الهدوء
مهند ابتسم : ابشري وش تبين
الجوهره : اغنيه من اغاني عبدالمجيد عبدالله
محمد ابتسم : اغنيه يابن الحلال والله ذي اطلق اغنيه له
الجوهره ناظرته وابتسمت --
ثاني يوم الصباح ببيت ابو عبدالرحمن
الكل كان جالس على طاولة الفطور ماعدا احمد
محمد ب استغراب : احمد وينه !؟
الكوثر وهي بجوالها : ماطلع لسى بالمستشفى
محمد ناظرها بصدمه : مستشفى وش !!! ام عبدالرحمن ناظرتها بقهر : لا م عليك مابه الا العافيه
محمد قام : شصاير شفيه ليه بالمستشفى !!! ابو عبدالرحمن : اجلس وانا ابوك مابه الا العافيه بس سوى حادث بسيط
محمد انصدم : اي مستشفى !!!! العنود ناظرته : محمد شفيك مابه الا العافيه لا تخاف
محمد بدا يعصب : اي مستشفى طيب
ام عبدالرحمن تنهدت : مستشفى """
محمد ناظرهم وطلع ابسرعه
ام عبدالرحمن بزعل : ليه تقولين انتي هاه !
الكوثر : والله نسيت --
ماقدرت تنام ولا غمضت عيونها من كثر التفكير
إشوي ناظرت الساعه الا هي ٦ ونص تنهدت وراحت تجهز نفسها عشان الجامعه
إشوي طق باب غرفتها
بدر : صباح الخير
الجوهره بتعب : صباح النور والسرور
بدر ناظرها ب استغراب : شفيها عيونك ؟
الجوهره بعدم مبالاه : مافيني شي
بدر ناظرها ومسك يدها : شفيك تكلمي
الجوهره : خايفه من اختبار بكرا عشان كذا
بدر اصدقها : زين عبالي
الجوهره ابتسمت : شعندك
بدر : ايه نسيت وفتح جواله عالأنستا
الجوهره : شفيك !
بدر : ذا حساب الهنوف بنت عمي (؟ الجوهره ب استغراب : ايه ليه ! وش صاير
بدر : لا ابد مو صاير شي بس سألت
الجوهره : طيب يالله يالله برا برا لو سمحت بضبط شكلي واطلع للجامعه --
بالمستشفى
دخل صالح معاه الفطور : صباح الخير
احمد ببتسامه : صباح النور
صالح وهو يجلس جنب احمد : بترجع لي فلوس الفطور ترا
احمد جلس يضحك : ماش ما منك رجاء
اشوي دخل محمد بخوف
احمد انصدم : محمد وش جابك
محمد ضم احمد علطول
--
انتهى ..
كومنت ؟ لا اله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين.
تقرا بدون لايك وكومنت ؟ م احللك.

Most Popular Instagram Hashtags