[PR] Gain and Get More Likes and Followers on Instagram.

alizk alizk

241 posts   595 followers   146 followings

Ali | ‏؏ـلي  هزاران در از خلق برخود ببندي اگــر بــاز شـد يــك در آسـمـاني

http://facebook.com/alizakr

عن الإمام الصادق عليه السلام: "تزاوروا فإنَّ في زيارتكم إحياء لقلوبكم، وذكراً لأحاديثنا، وأحاديثنا تعطف بعضكم على بعض، فإن أخذتم بها رشدتم ونجوتم، وإن تركتموها ضللتم وهلكتم، فخذوا بها وأنا بنجاتكم زعيم".

يوم تغيير باب السوق الكبير وتذهيبه للعتبة العلوية الشريفة ألقى المرحوم الشيخ عبد المهدي مطر الخفاجي (ت ١٩٧٥ م)
قصيدة عصماء في احتفالية حاشدة، منها:

لعلــع ببـابِ علـيٍ أيهــا الـذهـبُ *
وأخطفِ بأبصارِ من سَروا ومَن غضِبوا

وقل لمن كان قد أقصـاكَ عـن يـدهِ *
عفواً إذا جئت منـك اليـوم اقتـربُ

لـعـل بــادرةً تـبـدو لحـيـدرة *
أن ترتضيك لهـا الأبـواب والعُتـبُ

فقـد عهدنـاه والصفـراءُ منـكـرةٌ *
لعيـنـهِ وسنـاهـا عـنـده لـهـبُ

ما قيمة الذهـبِ الوهُاج عنَـد يـدٍ *
على السـواءِ لديهـا التبـرُ والتُـرٙبُ

إلى آخر الأبيات الرائعة

في قوله تعالى: وإن تعدوا نعمة الله لا تحصوها. إلتفاتة لطيفة، وهي أن الشكر الذي يقوم به العبد نحو "نعمة واحدة مفردة" مهما عظم وبلغ ما بلغ فإنه غير قادر على احصائها، ومن أعظم النعم أن يحصل الإنسان على ماء علم عذبة غير كدرة تقربه نحو الله وتثبت اليقين في قلبه وتبعث الأمل ببسط العدل الإلهي على ربوع الوجود في نفسه ولا يتأتى ذلك إلا لمن نهل من ينبوع وصفه الإمام الباقر عليه السلام: شرّقا غرّبا فلن تجدا علمًا إلا هٰهنا. فتأمل حالك لو كنت مقيمًا على الشك، تائهًا في دربك، متذبذبًا في اعتقادك، متزلزلاً في وجودك كيف يكون وضعك؟ لتعرف عظم نعمة الارتباط بثابتٍ لا يزلزلك ويُصلّبك في هذا الوجود | مع سماحة المرجع الديني الكبير آية الله العظمى الشيخ بشير حسين النجفي دام ظله - يناير ٢٠١٧

في ضيافة سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد محمد سعيد الحكيم دام ظله

ونحن في بداية سنة ميلادية جديدة، علينا أن نستوعب أن هذا التأريخ يدل على حضارة غربية، وأن هذه الحضارة استوردت من الشرق مسمياته الدينية ومن اليونان القواعد المادية فمازجتهم منتجة حضارة مادية باسم المسيحية، ثم مع دوران آلات المصانع، وحاجة رأس المال إلى سوق استهلاكية متزايدة، تم ركن المسيحية في الزاوية لترجع العبادة مرة أخرى إلى زيوس لكنه هذه المرّة بصورة وول ستريت ومختبرات المؤسسات التجارية .. وهكذا وصل الأمر إلى اختراعات عظيمة لكنها رهيبة لم تخدم الإنسان بل زادته دمارًا لأنه اعتبر أن العلم وتطوره لا يحتاج إلى قيم إلٰهية ستجعل المال يدور مدار "الخير [الحلال] والشر [الحرام]" بل يجب أن يدور مدار "الزيادة [الربح] والنقصان [الخسارة]" .. وهذا ما استوعبه أوبنهايمر بعد فوات الأوان!
لقد كان تقيؤه ليس حسرة بل استفراغًا لعالم بات يعبد الدولار ويحسب ارباحه بسنوات ولادة السيد المسيح!
ع. ز.

للسنة الثانية على التوالي بفضل الله ومشيئته وببركة النبي الأكرم وآله الطاهرين ع | الرحلة العلمية الثانية إلى النجف الأشرف | العدد محدود | برنامج علمي وثقافي شيّق ومكثف | @najaftrip

روي عن أمير المؤمنين عليه السلام في وصف النبي الأكرم صلى الله عليه وآله قوله: «كان أجود الناس كفاً وأجرأ الناس صدراً وأصدق الناس لهجة وأوفاهم ذمة وألينهم عريكة وأكرمهم عشرة من رآه بديهة هابه ومن خالطه معرفة أحبه لم أر قبله و لا بعده مثله» | ومن بركات النبي الأكرم صلى الله عليه وآله أنه في يوم مولده المبارك نجونا من مقاربة الهزيمة إلى اقتناص المركز الأول بنفحة غيبية لا يعلم سرها إلا مسببها. ١٧ ربيع الأول ١٤٣٨ هـ

يكبر الإنسان، وبينما هو يغرف المزيد من السنوات من الدنيا ليضيفها على عمره، يغمره فجأة الإحساس بالوحشة من الهوّة التي باتت تفصل بينه وبين أقرانه! ويحدث أن تكون هي نفس الوحشة التي كان يشعر بها في طفولته ولكنه حينها كان ينشغل بلعبته لوحده، واليوم حين كَبُرَ لا يجد ألعابًا أو يخشى من العيب فيستبدلها بألعاب الكبار والتي ليست سوى السلطة والمال! ويجبر من حوله على مشاركته بها، أو تحمل تبعات الرفض، فيصيرُ إما طاغوتًا في بيته أو عبثيًا في بيئته أو سياسيًا في مجتمعه.
وحدهُ .. ”الكتاب“ .. إذا كان تسلية الصِّغَر يمكن العودة إليه في الكٍبَر، دون أن يتحول صاحبه إلى أيٍّ ممّا سبق، لأن الكتاب يعلّم صاحبه حقيقة واحدة وهي أن الحكمة في الصمت، وفي الصمت كل خير، وليسَ من كتابٍ ذو جلدتَين - لو نظرتَ - ناطق! | نوڤمبر ٢٠١٦

الفقيه، آية الله الشيخ علي بن عبد المحسن الجزيري.

إن الوقوف على عظمة الشيء هو فرع تصوره، فضعف تصورنا لأهمية الشمس تجعلنا نقلل من عظمتها وتقديرها، وإن كانت هي مستمرة بعطائها غير ملتفة لنا ولتصوراتنا، وهذا من فضل الله ورحمته.
المعرفة تقينا من جهلنا الذي يؤدي لاستنقاص صاحب الحق عن حقه فنوقع عليه الظلامة، وهو معيب بحقنا كوننا نفتخر أننا من أصحاب العقول، بينما المعرفة لا تزيد الطرف المعرّف شيئًا، كالشمس جهلنا بأثرها نقيصة بحقنا أمام العارفين، ولو كان عطاؤها بمقدار معرفتنا لهلكنا!
استيعاب هذه المقدمة، يعرفنا لمَ كان فَقْدُ عليٍ عليه السلام مصيبة على الأرضين والسماوات، وما كان لأحد أن يرتكب مثل هذه الجريمة إلا إنسان .. وكان الإنسان ظلومًا جهولا.
ذلك أن كل المخلوقات عرفت عليًا عليه السلام وأنه علة الوجود فعظّمته وعرفت قدر المصيبة في فقده، ونحن كبشر جهلناه وظلمناه فمر فقده علينا دون أن نعي عظمته، وهذا السبب في أن كثير من البشر هم أضل من الأنعام!
جاء في الزيارة: السلام عليك يا أول مظلوم.
وظلامته - لعلها - في أننا جهلنا قدره على أنه علة الوجود، وصراط النجاة، ولا زلنا نجهله، فهان عليه فقده وصارت مصيبة عابرة، وهذه من الظلامات أن ما لا يحاط به لا نسعى حتى لقليل المعرفة به، لنزيل عن أنفسنا نقص الجهل، ونتكامل بمعرفته.
ورحم الله الشيخ محمد حسين كاشف الغطاء كم كان يتمثل بالبيت:
وعلى افتنان الواصفين بوصفه
يفنى الزمان وفيه ما لم يوصف

ع. ز.

إن العجب لا يكاد ينقضي من الإنسان، فـ«لمثل هذا فليعمل العاملون»، وهو الفوز بشرف خدمة وعمارة مرقد سلطان الوجود عليه السلام، الذي لولاه لما كان لألقاب السلطنة معنى، ولا لهذا التفاخر بالخدمة مغزى، ولا كان للسعي نحو تخليد ذلك الأمر مقصد ولا فحوى، ثم تكتب اللوحة تعظيمًا للسلطان ابن السلطان والخاقان ابن الخاقان مظفر الدين شاه قاجار ورجالات دولته ويُترك اسم سلطان الوجود عليه السلام بلا ذكر! فتأمل في طبيعة الإنسان الذي يتصور أن مُلكه سيخلده، ولا يعلم بأن الخلود يكون على قدر الارتباط بالخالد، لا ببقاء الحجر! | مشهد المقدسة - ٢٠١٦

هل الأنانية ضارّة أم نافعة؟ إن مصلحة الجمع تتحقق بحسب -آدم سميث - بتحقيق مصالح كل شخص على حدة، فليست هناك مصلحة جامعة، سوى أن سعي كل شخص لتحقيق مصلحته الذاتية سيجعلهم - بدون أن يشعروا - يحققوا المصلحة العامة، فأنا حينما أعمل لأجل مصلحتي الخاصة سيجعلني هذا أكثر فاعلية في أدائي من سعيي للعمل لأجل المصلحة العامة فقط لأن النفع الشخصي يحقق حب الذات والإحساس بالملكية ويعطيني امتيازًا يسمح لي بمبادلته بامتيازات الآخرين، وبتعبيره:"ليس كرم اللّحام ما يسمح لي بتوفير الطعام، فإننا لا نتوسل بإنسانيته [للحصول على اللحم] بقدر ما نستحث مصلحته الشخصية"! وعلى هذا الأساس فإن المصلحة الشخصية لا يتم العمل لتحقيقها إلا إذا توافرت التحررية (الليبرالية) حيث لا قيد، حتى وإن أدت إلى ظهور الجشع فإن هذا الجشع ستعيد «اليد الخفية» - وهو مصطلح استخدمه سميث ليعبر عن الطريقة الغامضة التي بموجبها تنتظم بها الأشياء لوحدها - برمجته لخدمة الصالح العام من خلال بحث المستثمر عن المنافسة التي تريد اليد الرخيصة مما سيجعله يستثمر في مجتمع فقير وهو ما سيخلق مع الأيام مجتمعًا استهلاكيًا جديدًا ويزيد الطلب على اليد العاملة .. وهكذا تدور دائرة الاقتصاد بلا توقف، وهذا اختزال مخل لنظرية آدم سميث، أبو الرأسمالية المعاصرة.
.
نظريًا، الكلام جميل وصحيح، ولكنه يغفل أن الكلام النظري لا يحكم الإنسان العملي بدقة، فطبائع الإنسان الجشعة وميله لاستخدام الآخرين وحب الرئاسة وتخليق الحاجة إليه عند الآخرين وما يستلزم ذلك من ظلم وجبروت كلها وجدت راحتها في هذا النظام بحيث بات الإنسان سلعة بحد ذاته وأصبحت السياسة هي بسط السيطرة على الضعفاء لأجل تفخ جيوب الأغنياء، وصارت قيمة الإنسان لا بما يحسنه بل بما يملكه وكلما قلّ مُلكه قلّ قدْرُه! ورغم كل ما فعله سميث من محاولة ضبط سلوك الدولة لأجل العدل والإحسان إلا أن الإنسان استطاع مناورتها وتحويلها من حبل على رقبته إلى سيفٍ بيده، ولك أن تنظر لدول العالم الغربي اليوم لترى الحقيقة ماثلة.
.
«الصورة مع تمثال (آدم سميث) أعظم شخصية تنويرية في اسكتلندا بحسب استفتاء عام ٢٠٠٩ / في أدنبرة»
.

Most Popular Instagram Hashtags